infinity
مرحبا بالزوار
من فضل قم بالتسجيل فى
منتدى انفينتى فور فوركس
لتتعرف على كل ما يخص
" الفوركس"


infinity
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  اللغة العربية في خطر

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mirhan mohamed



عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 29/01/2012
العمر : 29

مُساهمةموضوع: اللغة العربية في خطر   الإثنين مارس 05, 2012 5:02 pm

سأتحدث اليوم عن لغتنا ولغة القرآن ولغة أهل الجنة ألا وهي اللغة العربية نحن اليوم في عصر العولمة والتكنولوجيا والدول الكبرى تريد أن تهيمن لغتها على الشعوب التي تستورد صناعاتها ومن بينهم العرب و للأسف الشديد اليوم نحن نرى الكثير من العرب يعلمون أبنائهم لغات أجنبية كاللغات الأوروبية و كونها الأكثر تداولاً عالميا مثل الانجليزية الفرنسية على حساب العربية ونسوا أو تناسوا أن اللغة العربية أغنى لغة على وجه الأرض نعم أنها الأغنى عالميا وأتحدى أي أشخص أن يخالفني في ذلك ونسيتم ايضا أن اللغة الانجليزية والأسبانية والفرنسية والألمانية وغيرها من اللغات التي جعلتكم تنسون لغتكم لم تكن إلا لهجات لاتينية وتناسيتم ايضا أن اللغة العربية لها الفضل في تطور هذه اللغات وخاصة الأسبانية والإيطالية.
أنا هنا لست بصدد المنع من تعلم اللغات الأجنبية ولكن يجب علينا أن لا ننسى أن لغتنا هي الأغنى حتى لو لم تكن مهيمنة كالانجليزية وغيرها ستبقى هي اللغة التي خاطب الإله فيها البشر ولغة القران ولغة نبي الإسلام ولغة العرب اليوم ,تحدثوا باللغات الأجنبية عندما تتخاطبون معهم أو لوقت الضرورة أما أن تتحدثون بها وتقولون لا داعي لها فهي لغة المتخلفين العرب كما يدعون البعض منهم فهذا التخلف بعينه لأن حال العرب اليوم لا يعكس طبيعية اللغة هذه اللغة عمرها يزيد عن ألاف السنين، أما اللغات الأخرى فلا يزيد عمرها عن 1000 عام .
إننا كأفراد ومجتمعات ومؤسسات لا نحتاج إلى كثير من التلفت والتعجب لنعرف من ألقى بلغتنا في هذه الدوامة ذات الدوائر القاسية والمتلاحقة والتي تأخذ بتلابيبها إلى هوة سحيقة ما لها من قرار، لأننا ببساطة من قذف بها إلى ذاك المصير الموحش، ثم رحنا نتمحك في لغات شرقية وغربية، لنثبت لأربابها أننا تقدميون، منفتحون، متحضرون، نملك شجاعة التعاطي مع لغة الآخر، وثقافة الآخر بلا أدنى حرج، حتى غزت تلك اللغات لغتنا في موطنها وفى عقر دارها، والأدهى أن ذهب بعض من يعشقون الدوران في فلك الغير إلى القول بأن ضرورات العولمة تستدعى ذلك وبشدة.
يا سادة، قبل أن نشير بأصابع الاتهام إلى الغير كعادتنا عندما تحل بنا مصيبة، يجب أن نتوجه باللوم إلى أنفسنا أولاً، لأننا أول من قصر، وأول من أساء.
_من الذي ألقى في مجرى لغتنا الصافي تلكم التراكيب الغريبة من عاميات رديئة ومفردات بذيئة؟
_من الذي خلط في جدولها الرقراق العذب بعضاً من ألفاظ أعجمية محضة في محاولة لخلط الزيت بالماء؟
_من الذي جعل الحديث بها مادة للسخرية والضحك؟
_ من الذي حط من شأن معلميها وسخر من مدرسيها عبر مسلسلات ومسرحيات وغيرها؟
_ من الذي سمح لعاميات رديئة باختراق كتابات الفكر والرأي، ومن الذي سمح بتداولها عبر وسائل الإعلام بكافة أشكاله .
وأخيرا يجب علينا كمجتمع عربي المحافظة على لغتنا من الشوائب التي قد تتسبب في ضعفها فالدول التي ازدهرت اليوم احترمت لغتها فهو سبب من أسباب تقدمهم
اعتزوا بلغتكم وتمسكوا بها لكي يحترمكم العالم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اللغة العربية في خطر
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
infinity :: المنتدى العام :: استراحة المنتدى-
انتقل الى: